"إنترسكت باي لكزس" يقدم عملاً فنياً مبتكراً

العمل يجمع بين السيارات والغيوم ويحمل دعوة للانطلاق بحرية مثل غيوم السماء



​​

دبي، 9 مارس 2016: يواصل "إنترسكت باي لكزس" تعزيز مكانته الرائدة باعتباره ملتقى ثقافياً جديداً، حيث أعلن عن علاقة تعاون مبتكرة وفريدة مع فنان الجرافيك المقيم في دبي مروان شكرجي، والذي أطلق علامة التصميم Myneandyours وهي مزيج معاصر من الفنون، والتصميم، والفن الجرافيكي والتي تمكن من جمعها معاً على نحو سلس لإيجاد قطع فنية حديثة ومبتكرة.

وتضمنت علاقة التعاون قيام مروان شكرجي بعملية تشكيل فني حي لسيارة لكزس GS F، حيث تم تحويلها إلى قطعة فنية فريدة من نوعها بفضل الرؤية الخلاقة التي يتميز بها شكرجي. وتمكن الفنان من دمج المبادئ الأساسية التي يرتكز عليها "إنترسكت باي لكزس"، الأمر الذي أضفى تميزاً على علاقة التعاون هذه، أثمرت عن تقديم شكل جمالي يشتمل على صور وأشكال وألوان متميزة، بما سلط الضوء على مختلف الجوانب الفنية التي تزخر بها سيارة لكزس.

ويعتبر هذا العمل الفني تجسيداً ملموساً للدقة الفائقة التي يتم الالتزام بها في جميع التصاميم الخاصة بعلامة لكزس، بما في ذلك الديكور الأنيق الذي يشتهر به "إنترسكت باي لكزس". وقد شكلت عملية التركيب الفني تقاطعاً مرناً لجميع عناصر علامة لكزس، والذي يعتبر محوراً مركزياً في مفهوم "إنترسكت باي لكزس". كما قام الفنان بتطبيق أسلوبه العصري الخاص في هذا العمل الفني باستخدام عنصر الغيوم، والتي أشار إليها باعتبارها مكوناً غير محسوس وجميل في ذات الوقت. وقال شكرجي: "تجول الغيوم بحرية في السماء، غير مقيدة بأي قانون، وتوجه لنا دعوة مفادها أن بإمكاننا الانطلاق بحرية دون عوائق تماماً مثل غيوم السماء".

ويعد التشكيل الفني مثالاً آخراً على الطريقة التي يواصل بها "إنترسكت باي لكزس" الابتكار وتجاوز حدود التصميم لنمط حياة علامة لكزس بكافة جوانبه. يشار إلى أن "إنترسكت باي لكزس" يعتبر محاكاة حية للجانب الإبداعي من علامة لكزس، ويعبر بوضوح عن القدرات الفعلية للعلامة على مواكبة التطور والمستقبل المشرق الذي تعد به.

وقال مروان شكرجي: "يتمثل جوهر علامة Myneandyours في قدرتنا على فهم ذاتنا باعتبارنا كائنات حية تتواصل فيما بينها، وتساهم من أجل إرساء ركائز أساسية تضمن لنا جميعاً مستقبلاً مزدهراً ومشرقاً".

ويتم عرض القطعة الفنية في مرآب السيارات في الطابق الأسفل من "إنترسكت باي لكزس" على مدى الشهور الثلاثة المقبلة، حيث يمكن لعامة الجمهور مشاهدة هذا العمل. ومنذ افتتاحه في شهر ديسمبر الماضي يواصل "إنترسكت باي لكزس" ترسيخ مكانته بوصفه منصة للمواهب المحلية، كما يعتبر مقراً حيوياً يجمع الفنانين الناشئين على مستوى المنطقة، وسرعان ما أصبح واحة لمجتمع الإبداع والابتكار المتنامي في دبي، الذي بوسعه الاستفادة من الملتقى لعرض أعماله الفنية ومناقشة مشاريعه المستقبلية والقضايا المتعلقة بالشأن الفني على اختلافها.